ارقام صادمة لعدد الاطفال السودانيين النازحين واللاجئين وخارج التعليم والذين يموتون بسبب سوء التغذية

كشف وزير التنمية الاجتماعية احمد ادم بخيت الاثار السالبة للاوضاع الاقتصادية التي أدت الى توقف مشاريع الاطفال

واكد في الجلسه الافتتاحية للمؤتمر العربي الافريقي الأول للمسؤولية المجتمعية لحقوق الطفل الأساسية الذي انعقد اليوم بقاعة الصداقة وجود تحديات جسيمة واثارسالبة نتج عنها ارتفاع وفيات الاطفال والتاثير في مقدراتهم العقلية والجسدية فضلا عن مواجهة مشكلات سوء التغذية

واعلن بحسب احصاءات رسمية ان الاطفال يمثلون 60% من النازحين و65% من اللاجئين

والملتحقين بالمدارس في الولايات التي شهدت نزاعات يمثلون نسبة 47 % فقط والاطفال في سن الدراسة وخارج العملية التعليمية يمثلون نسبة 53 % والذين يعانون سوء التغذية بنسبة 5,3 % والمشردين خارج اسرهم بنسبة 3.5 % وزواج الطفلات دون سن الثامنة عشر بنسبة 34%

منوها لاهمية التدخل العاجل وتفعيل دور الشركات في المسوؤلية المجتمعية لتلبية طموحات الطفولة وسد الفجوات ونشر الوعي وناشد صناع القرار والقطاعين العام والخاص بضرورة دعم صندوق الطفولة

صحيفة الصيحة

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.