تجارة الموت من المسؤول؟.. “اللحوم الكيري” تغزو الأسواق

سودافاكس _ أمر يثير الاستغراب والتعجب، ومشهد تشمئز منه النفوس نشاهده في أسواق الخرطوم، وهو الانتشار الواسع للمأكولات والبضائع المعروضة، وقد فرضت تجارة ” اللحوم الكيري المشوية” التي يتدافع عليها شريحة محددة من المواطنين بشكل واضح وتناولها وسط بيئة متردية جداً .

أثارت حفيظتي هذه المناظر في أسواق “جاكسون – أبوزيد” فقد وقفت أمام الشاب حماد الذي يقف وأمامه ” صاج” يعمل في هذا المجال فأخبرني أنها بقايا لحم يقومون بشرائه من السخانات بالإضافة إلى “الكرشة أي الكمونية” الأكثر استغراباً أنه يلتف حول البائع الزبائن من الطلاب لشراء نصيبهم من المعروض. وفق الصيحة

المراقب للمنظر يظن أن المعروض لحوم صالحة للأكل، لكنه يتفاجأ بأنها أمراض يقدَّم من أيادي متسخة مغطاة بالفطريات المغلية على الزيوت الراجعة.

على السلطات الصحية محاربة البيع العشوائي للأطعمة وتقنين المطاعم والكافتريات وإجراء الفحص الدوري للعاملين نسبة أن الوضع كارثي ويجب الانتباه له ومحاربة في ظل غلاء العلاج وتفشي الأمراض.

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.