صدور احكام على( 70 )شاب سوداني

أصدرت محكمة طوارئ بولاية شرق دارفور حكماً بالغرامة على 70 شاباً تراوحت بين 50 الف الى 300 ألف جنيه، بسبب عدم حلاقة شعر رؤوسهم وحملهم لأسلحة بيضاء “سكين”

وأوقفت قوات مشتركة من الجيش والشرطة والدعم السريع 70 شابا بمدينة الفردوس 40 كيلو متر غربي مدينة الضعين عاصمة الولاية

بعد مطاردات بسبب ما تسميه السلطات بالظواهر السالبة وهي “ارتداء الكدمول، وقيادة الدراجات النارية، وحمل السلاح الابيض

وقضت محكمة طوارئ أخرى بمحلية بحر العرب جنوبي ولاية شرق دارفور حكماً بالسجن او الغرامة على 15 شاباً تنفيذاً لأمر طوارئ لمحاربة ما يسمونه بالظواهر السالبة

وقال أحد شباب المنطقة دليل ابراهيم حامد ان الشباب تعرضوا لانتهاك حقوق وازلال أمام أعين المواطنين بسبب شعر على الرأس

ودافع المدير لمحلية الفردوس جمعة حراز عن الحملة التي تنفذها القوات، وقال إنها أتت من رئاسة الولاية لمحاربة الظواهر السالبة، وأضاف: هذه القرارات قديمة تم تفعيلها لمحاربة التفلت والظواهر السالبة.

وأوضح حراز بأنه تمت محاكمة 70 شخصاً لمخالفة اوامر منع “ارتداء الكدمول، وحمل السلاح، وفلفلة شعر الرأس”

وأضاف: بعضهم لا زال في السجن لعدم دفع مبلغ الغرامة.

الصيحة

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.