اتفاق بين جهازي المخابرات في السودان وإثيوبيا على مكافحة الإرهاب

اتفق جهازا المخابرات السوداني والإثيوبي على تعزيز العمل المشترك في عديد من المجالات بينها مكافحة الإرهاب. وأنهى وفد من المخابرات الإثيوبية بقيادة مديره تمسكن طرونا، أمس، زيارة إلى العاصمة الخرطوم استمرت يومين. وأعلن جهاز المخابرات العامة السوداني، في بيان بحسب صحيفة اليوم التالي أمس، عن اتفاقه مع نظيره الإثيوبي على تعزيز الجهود المشتركة في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة والجرائم الاقتصادية العابرة. وقال إن الاتفاق يشمل التعاون في مجال التدريب المشترك وتبادل الخبرات ومعالجة قضايا مواطني البلدين. ويحتضن السودان مئات الآلاف من الإثيوبيين الذين يعملون في مهن هامشية حيث يتخذ أغلبهم الخرطوم التي عادة ما يصلونها بطرق غير شرعية كنقطة عبور إلى الدول الأوروبية. وكشف البيان عن توقيع جهازي مخابرات الخرطوم وأديس أبابا على مذكرة تعاون، وذلك بعد أن ناقشا تطوير العلاقات بين المؤسستين والبلدين بما يحقق المصالح العليا ويضمن الأمن والسلام. والتقى وفد المخابرات الإثيوبي برئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان ونائبه محمد حمدان حميدتي. وقال مجلس السيادة إن مدير المخابرات الإثيوبي قدم تنويراً لحميدتي عن التطورات التي تشهدها أديس أبابا على ضوء الاتفاق الذي وقعته مؤخراً مع جبهة تحرير إقليم التقراي بجنوب أفريقيا.
الخرطوم: (كوش نيوز)

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.