جهاز الإحصاء يشرع في تنفيذ المسح الوطني للفقر متعدِّد الأبعاد

شرع الجهاز المركزي للإحصاء في تنفيذ المسح الوطني للفقر متعدِّد الأبعاد وفق منهجية عالمية تقوم بتنفيذه لجنة فنية وطنية وبتمويل من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، وذلك دعماً لمؤشرات التنمية المستدامة المنشودة.
وقال الأستاذ علي محمد عباس، المدير العام للجهاز المركزي للإحصاء لدى مخاطبته أمس، ورشة المدربين الأساسيين لمسح الفقر متعدِّد الأبعاد بقاعة درة النيل، إن المسح الوطني للفقر يحتوي على ثلاثة أبعاد تشمل التعليم والصحة ومستوى المعيشة، وتم إضافة بعد العمل لأهمية هذا البعد وتأثيره على الفقر في السودان عبر اللجنة الفنية المكلفة بالتحضيرات والترتيبات من منهجيات واستمارات ومراشد . وأضاف ستستمر العملية التحضيرية الفنية في عملها وإنهاء العمل الخرائطي ليتم التنفيذ الفعلي للتعداد السكاني السادس لجمع البيانات في العام 2024.
وأوضح أن هذه الدورة بداية للعمل التنفيذي للحصر الميداني وتعقبها دورة تدريبية للكادر الميداني على مستوى الولايات، مبيِّناً أن المشاركين في هذه الدورة هم مديرو الإحصاء بالولايات، إضافة إلى العاملين بتقنية المعلومات، معرباً عن أمله أن تحقق الدورة أهدافها لتنعكس على جودة البيانات التي تقوم بجمعها وتواصل في تنفيذ المسوحات الوطنية التي تخطط لها العام القادم. وأمن على أهمية جودة البيانات واستمرار الاتصال بفرق العمل الميداني وتقديم الدعم الفني لجودة مخرجات المسح الشامل .
من جانبها رحبت الأستاذة سمية خالد، مدير قطاع التخطيط والبحوث بالجهاز، بشركاء النظام الإحصائي، متناولة مفاهيم ومنهجية وتعريفات الفقر متعدد الأبعاد، موضحة أن الفقر نوعين نقدي وغير نقدي وله أبعاد الحرمان في الصحة والتعليم والمستوى المعيشي. هذا وتستمر الدورة لمدة خمسة أيام.

الصيحة

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.