نقابة الصيادلة: من لديه سعر الدواء يدفع ومن لا يملك يموت

وصفت الهيئة النقابية لصيادلة التجمع بولاية الخرطوم اعتماد سعر الدولار في تسعير أدوية الإمدادات الطبية بالخطوة الخاطئة ، وقالت إن التسعيرة الجديدة تعني أن من يملك سعر الدواء يدفع ومن لا يملك يموت.و أكد رئيس الهيئة النقابية هاني نبق إن الأدوية المنقذة للحياة بعد أن كانت تسعر بقيمة، 165 جنيه للدولار أضحت تسعر بقيمة 570 جنيه. وقال نبق إن تحرير سعر الدولار يعني انه بعد أن كانت وزارة المالية تدفع فرق السعر اصبح المواطن ملزم أن يدفع الفرق لشركات الأدوية.وتوقع أن تتوفر معظم الأدوية التي كان فيها شح أو انعدام بواسطة شركات الأدوية بما في ذلك الانسلوين و أكد نبق عجز الهيئة من اتخاذ أي خطوة وقال(مافي ايدنا حاجة نعملها).
الخرطوم ( كوش نيوز)

تعليقات الفيسبوك


انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.