أخبار

شاكيرا متهمة بالسرقة!

شاكيرا متهمة بالسرقة!

وافقت محكمة بمدريد على النظر في شكوى رفعها مغنٍّ كوبي ضد النجمين الكولومبيين شاكيرا و كارلوس فيفيس يتهمهما فيها بسرقة أغنية لا بيسيكليتا الناجحة من عمل سابق له، على ما أفادت مصادر قضائية.

وليست هذه المرة الأولى التي تواجه فيها شاكيرا اتهاماً كهذا. فقد خلص القضاء الأميركي العام 2014 في نيويورك، في ختام محاكمة بتهمة انتهاك حقوق المؤلف، إلى أن أغنيتها “لوكا” التي حققت نجاحاً عالمياً هي نسخة غير قانونية عن أغنية ألفها فنان من الدومينيكان في العام 1998.


وتطال الشكوى هذه المرة أغنية “لا بيسيكليتا” التي حازت “غرامي” أفضل أغنية للموسيقى اللاتينية العام 2016، وهي مرفوعة ضد شاكيرا وكارلوس فيفيس والمنتج أندريس كاسترو و”سوني ميوزيك”.

وقد سُجلت الشكوى في المحكمة التجارية في مدريد المختصة بالملكية الفكرية ورفعتها شركة “ماريلا ديانيك رومو” التي تمثل الكوبي ليفان رافاييل كاستيانوس المعروف باسم ليفام.

ويؤكد هذا المغني في الشكوى أن الإيقاع الرئيسي في الأغنية منسوخ عن جزء من أغنيته “يو تو كييرو تانتو” “أحبك كثيراً” العائدة الى العام 1997.

وقال مصدر قضائي ان القاضي أمهل الطرفين 20 يوماً لتوفير ادلة على حججهما بشأن اللحن والكلمات.


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.