كشف وزير الدولة بوزارة النفط والغاز، سعد الدين البشرى، عن لقاءات أجراها مع شركات عالمية كبرى بينها شركة “شيفرون” الأمريكية على هامش مشاركته في مؤتمر البترول لدول آسيا والباسفيك بسنغافورة، ناقلاً رغبة شركات كبرى في العودة للاستثمارات النفطية بالسودان.

والتقى البشرى في لقاءات منفصلة بممثلين لكبريات الشركات النفطية في العالم منها شركة “شيفرون” الأمريكية، شركة أرامكو، الشركة البريطانية، عمان نفط، شركة “برتش بتروليم” لأفريقيا والشرق الأوسط.

وتناولت اللقاءات الإمكانيات والمنظومة المتكاملة التي يتمتع بها السودان في مجال صناعة النفط، وإمكانية دخول هذه الشركات إلى السودان، كما استعرض الفرص الواعدة حول الاستثمار النفطي حال رفع العقوبات.

وقال البشرى إنه التمس رغبة مؤكدة من الشركات الكبرى التي التقاها على هامش المؤتمر للاستثمار في مجال النفط بالسودان.

في السياق التقى وزير الدولة بالنفط، مستشار وزير النفط العراقي، حيث تباحث حول التعاون النفطي بين السودان والعراق بالتركيز على إنتاج المشتقات النفطية وإمكانية إنشاء مصفاة في منطقة البحر الأحمر لتكرير الخام.

واتفق الجانبان على إرسال فرق فنية للدراسة وتبادل الخبرات لوضع أجندة الاجتماع موضع التنفيذ الفعلي.

وأشار البشرى إلى استراتيجية الوزارة في جذب الاستثمارات وإدخال التكنولوجيا لتحديث قطاع النفط.
شبكة الشروق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين