تسبب خلل تقني وقع لبضع دقائق، صباح الخميس، بازدحام شديد في مطارات بعدد من الدول، بعد أن فشل العاملون في شركات طيران بتسجيل الركاب (Check-in).

وتسبب الخلل الذي وقع في نظام تسجيل الركاب “أماديوس ألتيا”، الذي تستخدمه العديد من شركات الطيران حول العالم، إلى تكدس المسافرين في طوابير طويلة، وتأخير إقلاع رحلات.

ومن المطارات التي تأثرت بذلك العطل، هيثرو وغاتويك في لندن، وشارل ديغول في باريس، وواشنطن دي سي، وبالتيمور وميلبورن وشانغي في سنغافورة، وجوهانسبيرغ وزيورخ.

وقد اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بصور ومقاطع فيديو للطوابير الطويلة في المطارات، وبتعليقات الركاب الذين انتابهم الغضب.

وذكرت شركة “أماديوس” في بيان: “يمكننا أن نؤكد بأن أنظمتنا تعافت وتعمل الآن بشكل طبيعي”، وفق ما ذكر موقع “ديلي ميل”.

وأضافت: “واجهنا هذا الصباح مشكلة في الشبكة، التي أدت إلى تعطل بعض أنظمتنا، ونتيجة لذلك، فإن عملاءنا واجهوا مشكلة في بعض خدماتنا”.

يذكر أن معظم الرحلات قد أقلعت من مطار هيثرو بلندن، صباح الخميس، متأخرة عن موعدها بنصف ساعة أو ساعة، بسبب ذلك العطل.
سكاي نيوز عربية

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين