سودافاكس – الخرطوم :

حذر الخبير الاقتصادي د. عبد الله الرمادي، من وجود ما أسماها بمافيا جبارة للسلع واعتبرها أخطر من مافيا الدولار وتتحكم في الأسعار بغلاء مصطنع سببه غياب الدولة من الساحة الاقتصادية.

وأكد أن حرية الاقتصاد ليست كتاباً منزلاً من السماء، وأن روشتة صندوق النقد الدولي الهدف منها تركيع الاقتصاد وصوملة السودان.

وقال الرمادي في تصريحات لصحيفة الجريدة الصادرة اليوم (الثلاثاء) إن موازنة العام 2018 كان يعول عليها لإنقاذ ذوي الدخل المحدود والطبقات الدنيا في المجتمع السوداني لما عانوا خلال العقدين الماضيين من شظف العيش وتدني مستوى الدخل لكنها جاءت مخيبة للآمال خاصة للقطاعات الفقيرة.

المصدر : باج نيوز

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

Tags

اترك رد وناقش الاخرين