سودافاكس :
كشف وزير الإرشاد والأوقاف، أبوبكر عثمان، استعادة بعض أوقاف السودان بالمملكة العربية السعودية. وقال إن النائب الأول لرئيس الجمهورية، بكري حسن صالح، مجلس الوزراء القومي، وجَّه الوزارة بمضاعفة جهدها لاستعادة كامل أوقاف السودان بالخارج.
وأوضح عثمان، في تصريح صحفي، عقب اللقاء مع النائب الأول بمجلس الوزراء، الأحد، أنه أطلع النائب الأول على جهود وزارته في القيام بواجباتها في مجالات الحج والدعوة والأوقاف.

وأشار إلى توجيه النائب الأول، ببذل المزيد من الجهد في تطوير الأوقاف للاستفادة منها وتوظيفها لخدمة المجتمع، كما وقف على أداء وزارة الإرشاد والأوقاف خلال العام المنصرم.

وقال الوزير إنه أطلع النائب الأول على سير العمل الدعوي بالبلاد والترتيبات الجارية لجائزة القرآن الكريم، بجانب حج 1438هـ والاستعدادات لحج 1439هـ.

يُشار إلى أن الأوقاف السودانية شملت داخل السودان وخارجه في المملكة العربية السعودية، وتركيا، ورواق السناريين بالأزهر الشريف بمصر.

من أبرز الأوقاف بالداخل أوقاف شروني التي ساهمت في التعليم، وشيَّدت ثلاثة مراكز صحية في الخرطوم، كما يقف وقف البغدادي الموقوف لطلبة الطب جامعة الخرطوم شاهداً على رعاية الطلاب الفقراء، وأوقاف عبدالمنعم للصحة والتعليم.

هذا وقد كان ميلاد الأوقاف كهيئة (هيئة الأوقاف الإسلامية) عام 1989م مع مجيء ثورة الإنقاذ الوطني، ثم كانت مرحلة ديوان الأوقاف القومية الإسلامية.
الشروق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين