نفت إدارة قناة النيل الأزرق أن تكون لها صفحة على (فيسبوك) غير صفحتها الرئيسية المعروفة، واستنكرت قيام البعض بتزوير صفحة باسم القناة على فيسبوك، يقومون من خلالها بترويج أخبار كاذبة عن العاملين بالقناة، إضافة إلى ترويجهم لمسابقات مليونية وهمية استقطبت آلاف التعليقات والمشاركات.

 

يذكر أن إدارة قناة النيل الأزرق بصدد فتح بلاغ لدى محكمة الجرائم الإلكترونية لمقاضاة من يقفون خلف الصفحة المزورة لبتر مثل هذه الظواهر ومنع تكرارها.

سودانا فوق

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين