وقال موقع “إنترناشيونال بزنس تايمز” إن محكمة كندية أدانت فتاة بقتل صديقتها، بفضل صورة “سيلفي” على موقع “فيسبوك”.
وقضت المحكمة بسجن الفتاة، شايان روز أنطوان، البالغ عمرها 21 عاما، سبع سنوات، بعدما إدانتها بقتل صديقتها، بريتني غارغول (18 عاما).

ووقعت تلك الجريمة قبل عامين، حينما وجدت غارغول مخنوقة بجوار مكب للنفايات في مدينة “ساسكاتون” الكندية.

وعثرت الشرطة الكندية بجوار الجثة على حزام غريب، غير معروف المصدر.


ولكن فكت جهات التحقيق الكندية لغز تلك الجريمة، عندما فحصت حساب أنطوان على فيسبوك، ووجدت فيها “صورة سيلفي” للضحية المقتولة مع صديقتها قبل الحادث بساعات.

وظهرت أنطوان في تلك الصور، وهي مرتدية نفس الحزام المستخدم في الجريمة.

واعترفت انطوان بجريمتها، بعد إطلاعها على الأدلة الجديدة، وقالت إنها ارتكبت الجريمة بسبب أنهما دخلا في حالة سكر، ودخلتا بعد ذلك مشادة وعراك تطور إلى مأساة مقتل صديقتها.

وقالت أنطوان أمام المحكمة: “لن أسامح نفسي أبدا، ومهما قلت أو فعلت فلن تعود بريتني للحياة مرة أخرى. أنا آسفة جدا جدا… ما كان يجب أن يحدث هذا”.

سبوتنك

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين