أخبار

نائب بتشريعي الخرطوم: (مافيا) تحول دون تشغيل مشروعي الجموعية والسليت

اتهم النائب بالمجلس تشريعي لولاية الخرطوم التجاني أودون من أسماهم بـ (المافيا) بالتسبب في عدم تشغيل مشروعي الجموعية والسليت حتى يتحول مواطنو الخرطوم الى مستهلكين فقط، في وقت تجددت مطالب النواب بتمليك المواطنين البطاقات التموينية لتوفير السلع بأسعار أرخص من الأجانب.
وقال أودون في الجلسة الثانية لمداولات النواب أمس، حول المعالجات التي وضعتها وزارة المالية بولاية الخرطوم لمجابهة آثار الموازنة القومية، قال (هناك مافيا بالبلاد لاتريد لمشروعي الجموعية والسليت أن يعملا حتى يظل سكان الخرطوم مستهلكين فقط)، وتابع (من يبيعون السلع أجانب وعلى الحكومة أن تفرض ضرائب عليهم)، واقترح إنشاء وزارة التموين لامتصاص الصدمة، ولفت الى أن مشروع الجموعية ظل يعاني من العطش لمدة (50) عاماً لعدم استجابة حكومة الولاية لفتح القنوات.
من جهته لفت النائب جبريل أحمد الى ان المرتبات التي تعادل 2000 جنيه تساوي 57 دولاراً فقط، ووصف ذلك بالمسألة المخيفة، وانتقد زيادة تعرفة الكهرباء للقطاع الزراعي، وكذب ما أثير حول تراجع وزارة الكهرباء عن زيادة أسعار كهرباء المشاريع الزراعية، وأكد أن التراجع تم بالنسبة للمشاريع الصغيرة فقط، وكشف عن خروج المزارعين في غرب امدرمان من زراعة القمح، ووصف الميزانية بأنها ضد الإنتاجية.
ومن جهته طالب العضو مبارك سحور بوضع المعالجات اللازمة لإعفاء السلع التي ترد للخرطوم من الولايات من الرسوم كالفول حتى لا تؤدي الى رفع سعره وزيادة معاناة المواطنين.


الجريدة


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.