يحتضن استاد مدينة بورتسودان، غدا الأربعاء، المباراة الودية التي تجمع فريق المريخ بنظيره الاتحاد الليبي، وذلك في إطار برنامج مباريات كرة القدم لمهرجان السياحة والتسوق، في نسخته الـ 11.

ووصلت بعثة فريق المريخ، إلى مدينة بورتسودان، مساء اليوم الثلاثاء، ولحقت بها بعثة الاتحاد الليبي.

وسيخوض المريخ، ودية الغد، في ظل ظروف معقدة، منها إعداده الناقص، والذي لم يصل لفترة أسبوعين، إلى جانب فقدانه لهيكل كامل من لاعبيه، بسبب الإصابات، مثل ثلاثي الهجوم محمد عبد الرحمن وبكري المدينة ورمضان عجب، والظهير الأيسر أحمد آدم، وصانع الألعاب محمد هاشم التكت، والحارس منجد حمد النيل، بسبب تواجدهم مع منتخب السودان للمحليين بالمغرب.

وستكون المباراة هي الأولى في عهد المدير الفني الجديد محمد عبد الله مازدا، بينما ستكون مباراة عاطفية للاعب الفريق السابق ونجمه صاحب القدم اليسارية، السماني الصاوي، الذي اكتملت إعارته لفريق الاتحاد الليبي، منتصف الشهر الجاري.

وسيقود الاتحاد الليبي من مقعد المدير الفني، الفرنسي دييجو جارزيتو، الذي درب المريخ من قبل.

كوورة

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين