المنشور الذي تداولته وسائل التواصل الاجتماعي الذي كشف عن الأسعار الجديدة للسيارات بدى صادماً لكل الراغبين في شراء السيارات فالأسعار التي حملها المنشور كشفت عن ارتفاع بنسبة عالية تصل في بعض أنواع السيارات إلى أكثر من ١٠٠٪

ووفقا للمنشور فان سعر العربات ماركة (أيون) بلغ ٤٩٥ ألف جنيه وسجل سعر العربات الاكسنت ٩٩٠ ألف جنيه بينما اكد المنشور أن سعر التوسان بلغ ١.٤٧٥ مليون جنيه والسانتافي ١.٩٠٠ مليون جنيه والقراند 5DR ٦٤٠ الف جنيه بينما سجل سعر الميني بص ٩٦٠ الف جنيه

وأوضح المنشور الصادر من شركة البربري وكيل ماركة هيونداي أن الأسعار الموضحة في المنشور غير شاملة القيمة المضافة بما يعني إضافة نسبة ١٧٪ للأسعار وأكد على أن الأسعار قابلة للتغيير في أي وقت كما أنها لاتشمل الترخيص والصيانة الوقائية.

الحال في معارض السيارات لا يختلف كثيراً عن شركات الوكلاء فالعاملين بالمعارض أكدوا على الارتفاع الكبير للأسعار منذ تطبيق قرار زيادة الدولار الجمركي إلى ١٨ جنيهاً بدلا عن ٦.٦ جنيهاً.

وقال محمد إبراهيم العامل بمعرض السيارات بأمدرمان أن أسعار السيارات ومنذ بداية العام تشهد ارتفاعاً كبيراً تزامناً مع القرارات الاقتصادية الجديدة.

وأوضح لـ(باج نيوز) أن الأسعار متفاوتة ولكن السيارات ماركة الأتراس هي الأقل سعراً حيث إرتفع سعرها من ١٣٠ ألف جنيهاً إلى ٢٠٠ ألف جنيه، بينما وصل سعر السيارات الآكسنت إلى ٦٠٠ ألف جنيه مقابل ٢٧٠ ألف جنيه أما التوسان فسجلت ١.٤٠٠ مليون جنيه مقارنة ب ٧٠٠ ألف جنيه وأشار إلى أن أسعار البرادو والسانتافي زادت ٦٠٠ ألف جنيه من سعرها القديم بينما وصل سعر ميني السوزكي إلى ٤٢٠الف مقابل ٢٠٠ الف جنيه

واكد إبراهيم على إنعدام القوى الشرائية للسيارات في ظل إرتفاع أسعارها لافتاً إلى وجود شريحة من المواطنين كانت تعمل على تغيير موديلات سياراتها بداية كل عام إلا أنها إختفت هذا العام وعزا الأمر إلى الأسعار المرتفعة وعجز كثير من الشركات على تخليص سياراتها من الرسوم الجمركية.

المصدر : باج نيوز



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين