طالبت النائبة البرلمانية عن الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل، مواهب السيد حزبها بفض الشراكة مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم والخروج من حكومة الوفاق الوطني فوراً، وشكت من تجاوز المؤتمر الوطني لمخرجات الحوار والتنصل عن التزاماته فيما يتعلق بتنفيذ التوصيات المتفق عليها وما اعتبرته محاولته الالتفاف عليها.
واستغربت النائبة الاتحادية في تصريح لـ(الجريدة) من تشكيل مجالس رئاسية في هذا التوقيت واعتبرتها إلغاءاً لمهام واختصاصات مجلس الوزراء القومي.
وقالت إن التشكيل تجاوز الحسن الميرغني رغم أنه يمثل الرجل الثالث في الحكومة بعد الرئيس ونائبه الأول، وأضافت: “تم تهميش مساعد أول رئيس الجمهورية ولم توكل له أي مهام داخل المجالس الرئاسية مثلما فعلوا مع غيره من قيادات المؤتمر الوطني”.

الجريدة



تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين