نفذت أكثر من (150) صيدلية بولاية الخرطوم إضراباً كاملاً عن العمل أمس (الأحد) احتجاجاً على الحملات التي تنفذها الآلية المشتركة بشأن ضبط عملية الدواء، وتوصلت شعبة الصيدليات والاتحاد بولاية الخرطوم إلى اتفاق مع المجلس القومي للأدوية والسموم، يهدف إلى أن تنفذ عمليات التفتيش عبر إدارات الصيدلة بوزارة الصحة تحت إشراف المجلس. واتهم عبد العزيز عثمان رئيس الشعبة بالولاية لـ(اليوم التالي) الآلية المشتركة بممارسة عمليات التشهير بالصيادلة عبر وسائل الإعلام، الأمر الذي أكد رفضهم له.
مشيراً إلى التزام الصيدليات بأسعار المجلس وهامش الربح المحدد عبر القانون، مشدداً على أهمية الرقابة والتفتيش للمحافظة على صحة المواطن وضبط العمل بمهنة الصيدلة، موضحاً أن الدواء سلعة حساسة ولا تحتمل عملية فقدان الثقة التي تصاحب عمليات التشهير.

اليوم التالي

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين