تشهد أسعار السكر المحلي والمستورد زيادة طفيفة بالأسواق، وقفز سعر جوال السكر من كنانة أمس إلى (950) جنيهاً بدلاً عن (920) جنيهاً والمستورد من (810) إلى (880) جنيهاً للجوال زنة (50) كيلو.
ويعزي بعض التجار زيادة السكر المحلي لتوقف شركة كنانة عن البيع للتجار، بينما ترجع زيادة المستورد لارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه .
وقال التاجرعمر السيد إن هنالك توقعات بزيادة أسعارالسلع ومنها الشاي لعبوة (450)جراماً من نوع الغزالتين إلى (90)جنيهاً وزيادة سعر الكرتونة إلى (900) جنيه ، وزاد ان نسبه زيادة السكر مابعد الموازنة بلغت (30%) تقريباً، وذلك لتوقف أغلب شركات الشاي بسبب ارتفاع الدولار منذ نهاية الأسبوع الماضي، وقال إن هنالك زيادة في سكر كنانة بالأسواق حيث بلغ سعر الجوال عبوة (50)كيلو (950)جنيهاً بدلاً عن (920-810)جنيهات أما عبوة (10)كيلو (200)جنيه بدلاً عن (190)جنيهاً رغم توفر الإنتاج لجميع أنواع السلع.
وأشار محمد أدروب لارتفاع أسعار الزيوت حيث بلغ زيت صباح عبوة (4)لترات (180)جنيهاً بدلاً عن (165)جنيهاً أما زيت الفول فقفز إلى (800)جنيه لعبوة (36)لتراً موضحاً أن زيادة الزيوت ما بعد الموازنة بلغت الـ(20%) تقريباً وأضاف أن هنالك زيادة في النشويات وقفز سعر الكرتونة إلى (180) جنيهاً وسعر الكيس (10) جنيهات، وقال إن سعر الصرف تسبب في زيادة أسعار السلع كافة ، لافتاً إلى أن نسبة زيادة الدقيق ما بعد الموازنة (65%) .

السوداني

تعليق بواسطة فيسبوك

التعليقات

اترك رد وناقش الاخرين