أخبار

“نافورة الشباب” تحافظ على الذكورة

اكتشف علماء من جامعة لوزان أن الضفادع تمتلك آلية وراثية لتجديد كروموسومات الحمض النووي الوراثي وأطلقوا عليها “نافورة الشباب”.

وتمتلك ضفادع “Rana temporaria” كروموسومات ذكورية ” Y” وأنثوية “X” كما البشر تماما. لكن كروموسوم “Y” يتراجع باستمرار لأنه لا يمتلك الجينات الضرورية للحياة، ولا يستطيع تبادل المواد الوراثية مع كروموسوم “X”، وهذه الخاصية لا توجد لدى الكائنات البرمائية عموما.

ووجد الباحثون أن الضفادع تستطيع تغيير جنسها بعد فحص 314 ضفدعا تبين أنها جميعها من الذكور، لكنها تمتلك أزواجا من الكروموسومات الأنثوية “X” ما عدا أنثى واحدة من (54) تمتلك كروموسوم “Y” الذكوري. وتبين أنها تستطيع إعادة تركيبها الجيني بين كروموسومات “X” و”Y”، للمحافظة على كروموسوم الذكورة.

ويؤكد العلماء على وجود “نافورة الشباب” لدى البرمائيات الأخرى والأسماك والزواحف التي تتميز بالقدرة على تغيير الجنس.

روسيا اليوم


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.