رياضة

المريخ يلجأ لسياسة “الارض المحروقة” .. شبح التجميد يظهر من جديد

كشفت مصادر عن مخطط احمر بتدبير شخصيات مريخية بارزة، يكمن في تصعيد أزمة النادي والوصول بها الى الاتحاد الدولي “فيفا”؛ وأن احد اهداف المخطط تكمن في “تجميد الكرة السودانية” بعد نهاية الموسم الخارجي للاحمر بصفة مبكرة، وأن التصعيد في الازمة الادارية التي يعيشها النادي، تهدف لوضع الاتحاد السوداني لكرة القدم بقيادة الدكتور كمال شداد، في مواجهة مع وزير الرياضة الولائي بسبب قراره الاخير بتعيين لجنة تسيير للنادي، وهي اللجنة عينها التي رفض المجلس المنتخب، والذي ذهب لابعد من ذلك بمخاطب “الفيفا” بخطابات حل اللجنة بواسطة التدخل الحكومى الذى يرفضه “فيفا”،
كما عمد المجلس المنتخب لتدعيم موفقه في التقاضي باقحام الخطاب الصادر عن وزير الرياضة، الى الشرطة لتنفيذ قرار تمكين المجلس المعين من مباشرة مهامه، وبحث “الجوهرة” الوقوف عن قُرب على تداعيات الازمة التي نشبت مؤخرا، وفق البحث عن الرأي القانوني، حيث شددّ خبير قانوني، رفض الافصاح عن اسمه على خطورة الموقف القانوني، وأن التجميد بات يتهدد الكرة السودانية من جديد، وان احداث الموسم المنصرم يكمن ان تتكرر، بالتأكيد على ان العقوبة لن تقتصر على نادي المريخ، وأن قضايا التدخل الحكومي يتضرر منها بشكل مباشر الاتحاد العضو، لكن الدور البارز في قرار “فيفا” يلعبه الاتحاد، الذي يحددّ من خلالها تواصله مع “فيفا” وجود التدخل الحكومي من عدمه.. الجدير بالذكر ان اندية الهلال وهلال التبلدي والاهلي شندي، ستكون المتضررة بشكل مباشر من القرار باعتبار تواصل مشوارهم في مسابقتي “كاف” للاندية.

حمل تطبيق أخبار السودان العاجلة من هنا أو هنا

الجوهرة


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.