أخبار

هيئة علماء السودان تعقب على مسألة المساواة في الميراث والمسيرات التي تشهدها تونس

أكدت هيئة علماء السودان أن المطالبة بمساواة الرجل والمرأة في الميراث ناتجة عن سوء فهم النظام الاجتماعي في الإسلام الذي يقوم فيه الرجل بكفالة الأسرة المسلمة.

وأشار رئيس الهيئة، محمد عثمان صالح، اليوم الاثنين، إلى المسيرة التي تعتزم منظمات نسائية تنظيمها وسط العاصمة تونس، يوم السبت المقبل، والتي وجدت دعما من الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، للمطالبة بالمساواة بين الرجل والمرأة التونسية في الميراث.
ونفى صحة أن يأخذ الرجل، في كل الحالات، نصيبا في الميراث أكثر من المرأة، مشيرا إلى أن أكثر من 10 حالات، أو مسائل في الإسلام، تأخذ فيها المرأة زوجة كانت أو أختا أو أما، نصيبا أكثر من الرجل أو مساو له في الميراث.

حمل تطبيق أخبار السودان العاجلة من هنا أو هنا

وعلى سبيل المثال، بين رئيس الهيئة أن الأخوة لأم، في هذه الحالة تأخذ البنت مثل نصيب أخيها في الميراث موضحا، إذا توفي الرجل وله بنتان وابن، البنتان تأخذان الثلثين من ميراث أبيهما والابن يأخذ الثلث الباقي، مستشهدا بالعديد من الآيات التي تدعم ما ذهب إليه دعاة المجتمع الإسلامي.

روسيا اليوم


أكتب تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.