صحيفة: صدمة “برلمانية” ضد البشير بشأن القوات السودانية في اليمن

طالب عدد من أعضاء البرلمان السوداني، بسحب القوات السودانية المشاركة مع “التحالف العربي بقيادة السعودية”، ضد حربها مع جماعة “أنصار الله” في اليمن.

وحسب صحيفة “أخبار اليوم” السياسية السودانية، فإن كتلة “التغيير” في المجلس الوطني السوداني، أصدرت بيانا صحفيا، اليوم الاثنين، 30 أبريل/نيسان، قالت فيه إنها “ظلت منذ البداية ضد مشاركة القوات المسلحة والقوات الدعم السريع في العمليات العسكرية في دولة اليمن، وما نتج عنها من خسائر في الأرواح للعسكريين السودانيين”.

نائب الرئيس ورئيس الوزراء الإماراتي وحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل-مكتوم (وسط الصورة)، والرئيس السوداني عمر البشير (يمين)، وولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل-نهيان (يسار الصورة) يصلون معرض آيدكس الدولي للسلاح والمعدات العسكرية في أبو ظبي،

وأشار البيان إلى “سقوط مئات الشهداء من السودانيين في حرب لا ناقة للسودان ولا جمل”، معتبرة أن “المشاركة مخالفة للدستور السوداني والقانون لعدم موافقة البرلمان عليه، الأمر الذي أفقدها السند الشعبي والدستوري”.

وطالب كتلة التغيير البرلمانية، برئاسة أبو القاسم برطم، القائد الأعلى للقوات المسلحة، الرئيس عمر البشير، “بسحب القوات من اليمن فورا، وحملت الحكومة المسؤولية المالية والمعنوية لأسر الشهداء”، داعية الحكومة “لأخذ مواقف سياسية داعمة للسلم في اليمن دون انحياز لطرف دون الآخر واحترام إرادة وسيادة دولة اليمن وعدم التدخل في شؤونها الداخلية”.

وكان وزير الخارجية السوداني، إبراهيم غندور، أكد يوم الثلاثاء 10 أبريل/ نيسان، ثبات موقف السودان من المشاركة ضمن التحالف العربي لأجل استعادة الاستقرار في دولة اليمن، فيما قال رئيس الأركان المشتركة السودانية، الفريق أول دكتور ركن كمال عبدالمعروف، إن وجود السودان ضمن قوات إعادة الشرعية في اليمن يحدث له فرصا طيبة لتحسين علاقته مع دول الخليج.

سبوتنك

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى