السودان يوقف تصدير المعادن في حالتها الخام “نهائيا”

أعلنت وزارة المعادن السودانية، الثلاثاء، عن وقف تصدير المعادن في صورتها الخام بشكل نهائي، باستثناء الذهب.

وأرجع وزير المعادن السوداني، هاشم علي سالم، في بيان صحفي اطلعت عليه (الأناضول)، القرار، إلى أن “تصدير المعادن خاماً يفقد البلاد موارد كبيرة”.

وقال إن استثناء الذهب من القرار، يعود إلى أن المعدن الأصفر، هو المصدر الوحيد لجلب النقد الأجنبي إلى البلاد.

وأعلنت الحكومة السودانية العام الماضي، عن امتلاكها لأكثر من 30 معدنا في باطن أراضيها، أبرزها الذهب.

الوزير السوداني زاد: “خطتنا للمرحلة المقبلة، تشتمل على ضرورة إنشاء بنك للمعادن، والذي سيكون بالعملة الحرة، وتأهيل مصفاة الذهب التي تعمل على تصفية 50 طنا في العام”.

وتابع: “نحتاج إلى إنشاء مصفاة أخرى.. وإنشاء محطة أرضية لاستقبال رسائل الأقمار الصناعية لمعرفة المعادن الموجودة بالدولة.

بلغ إنتاج السودان من الذهب 36.5 طنا خلال الربع الأول من العام الجاري، بحسب إحصائيات وزارة المعادن.

ويعول السودان على الذهب كمورد للنقد الأجنبي، بعد فقدانه 75 بالمائة من عائداته النفطية، عقب انفصال جنوب السودان في يوليو/ تموز 2011، وفقدان 80 بالمائة من موارد النقد الأجنبي.

واحتل السودان المرتبة الثالثة إفريقياً في إنتاج الذهب بعد جنوب إفريقيا وغانا؛ وتتوقع الحكومة وصوله إلى المرتبة الأولى خلال هذا العام.

الأناضول


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

x