استراتيجية قومية لمحاربة ختان الإناث

كشفت وزارة الصحة الاتحادية عن وضع استراتيجية قومية تطبق العام الحالي لمحاربة ظاهرة الختان “الفرعوني”، وأكد وكيل وزارة الصحة، الدكتور عصام محمد عبدالله، أن كل القوانين السودانية تُجرّم الختان لأنه يؤدي لأضرار جسدية ونفسية.

وأكد عبدالله الذي خاطب ورشة موجهات منظمة الصحة العالمية والأدوات السريرية حول تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية في منطقتي أفريقيا وشرق المتوسط، والتي تنظمها منظمة الصحة العالمية، والتي تستمر لثلاثة أيام، أكد التزام الدولة بمنع ممارسة ختان الإناث.

وأوضح أن تنفيذ الاستراتيجية القومية يبدأ تطبيقها هذا العام، وهي ذات نهج متعدد بمشاركة الإعلام وكافة الجهات ذات الصلة، مشدداً على ضرورة تعزيز النظام بتبني بحوث لازمة وتفعيل القوانين ووضع مدونة الأخلاق لتمنع إجراء الختان من قبل الكوادر الطبية، ما يتطلب مستوى عال من التنسيق لدعم الجهود وحشد الطاقات وتحقيق هدف التخلي عن العادات الضارة .

من جانبها أكدت ممثلة منظمة الصحة العالمية بالسودان، د. نعيمة القصير، أن المنظمة طورت الأدوات السريرية لبناء قدرات الممرضات والقابلات والأطباء، مشيدة بشركاء الأمم المتحدة والمنظمات الداعمة.

شبكة الشروق

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى