ريال مدريد يطالب بإيقاف ميسي بعد تفريغ الكاميرات

بدأ ريال مدريد حملة للمطالبة بالتحقيق في واقعة توجيه الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة إهانات للحكم هرنانديز هرنانديز في النفق المؤدي لملعب كامب نو خلال الكلاسيكو الذي انتهى بالتعادل (2 – 2) بين الغريمين في الدوري الإسباني.

وكان سرخيو راموس قائد ريال مدريد قد كشف للصحافيين بعد انتهاء القمة أن ميسي ولاعبي برشلونة ضغطوا على الحكم في النفق بين الشوطين، بينما كشفت إذاعة (كادينا كوبي) أن ميسي نعت الحكم بـ”الجبان” ثلاث مرات، وقال له: “أنت سعيد الآن بتوزيع الهدايا”، وذلك بعد طرد سيرجي روبرتو قبل نهاية الشوط الأول.

وذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن مسؤولي الريال يحاولون الضغط من أجل فتح تحقيق في الواقعة والاستعانة بشركة “ميديا برو” الوحيدة التي تملك كاميرا في النفق الفاصل بين الملعب وغرف الملابس من أجل الحصول على دليل يدين ميسي وقد يعرضه للإيقاف.

ونقلت صحيفة “ماركا” عن مصدر بإدارة الريال لم تكشف عن هويته قوله “ما قاله ميسي للحكم هو أسوأ حدث عاصرناه في الكلاسيكو منذ فترة طويلة .”وقد يعرض هذا الموقف الحكم فرنانديز للاستجواب اذا كان سمع إهانات ميسي وتجاهل طرده بين الشوطين، وذلك بعدما اكتفى بإنذاره بعد تدخل عنيف ضد راموس في الشوط الأول.

وسبق أن اتهم اللاعب ألفارو أربيلو قائد الريال السابق ميسي بأنه وجه السباب له ولزوجته في مرآب السيارات في ملعب “سانتياغو برنابيو” بعد التعادل في مباراة “الكلاسيكو” (1 – 1) في 2013 لكن لم تتم الاستعانة بكاميرات المراقبة لتوثيق الحدث.

(العربي الجديد)

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى