إقالة غندور وإنشغال واشنطن يعرقلان مفاوضات “قائمة الإرهاب”

كشفت مصادر موثوقة أن إنشغال واشنطن بقضايا ساخنة، بجانب خلو منصب وزير الخارجية في السودان بعد إقالة البروفيسور إبراهيم غندور عرقلت إستئناف مفاوضات الخرطوم وواشنطن لرفع أسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب .

وقالت أمس الأربعاء، إن ملف السودان تراجع ولم يعد أولوية في ظل سيطرة ملفات أخرى على مراكز صنع القرار بالإدارة الأمريكية كإيران وكوريا الشمالية .

وأضافت وبحسب صحيفة التيار أن إقالة غندور ألقت بظلالها أيضاً، حيث تنتظر تلك الدوائر تسمية خلفه لبدء تفاهمات معه .

المصدر : كوش نيوز

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.