انفجارات في الرياض إثر اعتراض صواريخ قادمة من اليمن

قالت قناة المسيرة، التابعة لجماعة “أنصار الله” إن “القوة الصاروخية قصفت الميناء الجاف وأهداف اقتصادية أخرى بالعاصمة السعودية الرياض بدفعة صواريخ باليستية طراز بركان H2”.

بدورها، قالت قناة “العربية” إن قوات الدفاع الجوي السعودي اعترضت ودمرت، صباح اليوم الأربعاء، 9 مايو/أيار، صاروخين باليستيين في سماء العاصمة الرياض، بعد دقائق من سماع أصوات 4 انفجارات.

ونقلت القناة عن مراسلها، أن “صواريخ الباتريوت اعترضت الصاروخين، وسمع صوت الاعتراض في أكثر من مكان في العاصمة السعودية، ولم يصدر بيان رسمي حتى اللحظة يحدد مكان الاعتراض بالتحديد ومكان سقوط شظايا الصاروخين البالستيين.

من جانبها، نقلت وكالة الأنباء السعودية “واس”، عن المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي في اليمن العقيد الركن تركي المالكي قوله إن “قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت في تمام الساعة السابعة وثمان عشرة دقيقة من صباح اليوم صاروخا باليستيا أطلقته المليشيا الحوثية المدعومة من إيران من داخل الأراضي اليمنية (محافظة صعدة) باتجاه أراضي المملكة”.

وأوضح العقيد المالكي، أن الصاروخ كان باتجاه مدينة جازان، وتم إطلاقه بطريقة متعمدة لاستهداف المناطق المدنية والآهلة بالسكان.

جاء ذلك، بعد يومين من استهداف التحالف العربي بقيادة السعودية، لدار الرئاسة بحي الزبيري في العاصمة اليمنية صنعاء، يوم الاثنين، 7 مايو/ أيار، مما أدى إلى سقوط 15 قتيلا، و55 مصابا.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا بمشاركة دول عربية عدة ينفذ، منذ 26 مارس/آذار 2015، عمليات ضد مواقع جماعة “أنصار الله” في اليمن، دعماً لقوات الرئيس عبد ربه هادي.

وأسفر النزاع في اليمن عن مقتل أكثر من 10 آلاف مدني يمني، وجرح مئات الآلاف الآخرين، فيما تشير الأمم المتحدة إلى حاجة أكثر من 22 مليون يمني لمساعدات عاجلة.

سبوتنك

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى