الصحة: هجرة 30 ألف اختصاصي إلى بلدان العالم المختلفة

كشف الأمين العام لمجلس التخصصات الطبية د. الشيخ الصديق عن ارتقاع عدد المهاجرين للخارج من اختصاصيين واستشاريين إلى 30 ألف اختصاصي في بلدان العالم المختلفة، مؤكدا أن السودان من أكبر دول العالم النامية تأثراً بالهجرة، منوهاً إلى أنها توثر على الرعاية الصحية الأولية بشكل سالب .
وقال الصديق خلال مخاطبته الحديث الأسبوعي أمس بوزارة الإعلام إن مجلسه اتجه إلى الاتفاقيات الدولية للتقليل من الهجرة التي وصفها بالكبيرة جداً في وقت أقر فيه وزير الصحة بحر إدريس أبوقردة بأنها تخدش كرامة الأطباء المهاجرين، مؤكداً أن الدول تلجأ إلى اصطفاف الاختصاصيين حتى تختار من ترغب فيه، لافتاً الى عدم الالتزام بالعقود المبرمة مع الاختصاصيين من قبل الدول وكشف عن توقيع (53) اتفاقية مع سلطنة عمان لتنظيم هجرة الأطباء.
وأقر أبوقردة بوجود سياسات أدت إلى وقف وتقليل الدعم الخارجي مؤكداً أن الأدوية المدعومة أقل من القطاع الخاص بمتوسط 47% منوهاً إلى أن الصناعة الوطنية توفر الأدوية بنسبة 40% فقط.
ودعاً أبوقردة الى ضرورة تدريب الأطباء حتى يلتزموا بأخلاقيات المهنة، وكشف أن عدد المصابين بمرض الفشل الكلوي 8 آلاف مريض، منوهاً إلى أن الذين تجرى لهم عمليات غسيل بروتوني ارتفع إلى 7 آلاف مريض فيما بلغ عدد مراكز الأطفال إلى 3 مراكز، مشيراً إلى أن الذين أجريت لهم عمليات زراعة الكلي بلغ عددهم 68 مريضاً، ولفت إلى أن 80% من الولادات تجرى خارج المستشفيات.

الصيحة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى