السودان يؤكد التزامه بتوفير كافة متطلبات العودة الطوعية للنازحين واللاجئين

أكدت الرئاسة السودانية التزامها واهتمامها بإكمال وتوفير كل متطلبات العودة الطوعية للنازحين واللاجئين بجميع الولايات، وخاصة ولاية وسط دارفور .

وطالب مساعد الرئيس السودانى، الدكتور فيصل حسن إبراهيم – خلال لقائه بوإلى وسط دارفور الشرتاى جعفر عبدالحكم، اليوم الخميس بالقصر الجمهورى بالخرطوم- بإيلاء قضايا العودة الطوعية اهتماماً خاصاً، مؤكداً التزام الحكومة الاتحادية بالقيام بواجباتها كاملة تجاه هذا الملف.

وشدد مساعد الرئيس على الاستمرار فى عملية جمع السلاح، لتعزيز الاستقرار والسلام الذى تحقق فى الولاية.

واطلع إبراهيم، على مجمل الأوضاع بالولاية، وقضايا الحكم والإدارة فيما يتعلق بالمجالس التشريعية التى تم تكوينها أخيراً وفقاً لمخرجات الحوار الوطنى.

وأوضح وإلى وسط دارفور، فى تصريحات صحفية، أن اللقاء ركز على الأوضاع السياسية والأمنية، وفعاليات الاحتفال بمئوية السلطان على دينار، وإعلان زالنجى عاصمة للثقافة السودانية لعام 2018.

وأضاف أن مساعد الرئيس سيشهد خلال زيارته للولاية، دورة تدريب أعضاء المجالس التشريعية الجدد، ومؤتمر عام المرأة السودانية، ودورة الأئمة والدعاة التى ستقام خلال الفترة المقبلة.

اليوم السابع

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى