احتجاجات وسط طالبات بسبب تسور لص للداخلية

فرقت شرطة ولاية القضارف، بإطلاق الغاز المسيل للدموع احتجاجات طالبات كلية الطب بجامعة القضارف، وإن طالبات جامعة القضارف، قد خرجن في موكب احتجاجاً على خلفية تسور لص سور الكلية ليلاً، واقتحام الداخلية، الكلية الأمر الذي ادى إلى إثارة الخوف وسط الطالبات حيث قامن بتسيير موكب لمنزل والي ولاية القضارف، وعدنا إلى الكلية وتجمهرن أمام بوابة الكلية، وقامن بإغلاق الطريق المودي إلى الكلية، وتدخلت الشرطة وقامت بإطلاق الغاز المسيل للدموع وتفريق الاحتجاجات،
واستنكرت عدد من الطالبات خلال حديثهن (للمجهر) ضعف المنظومة الأمنية والحراسة داخل الداخلية، وأفادت إحدى الطالبات أن ضعف الإنارة بأسوار الداخلية وعدم جود حراسة وكاميرات مراقبة شجع زوار الليل إلى اقتحام الكلية لأكثر من مرة، وحملت صندوق رعاية الطلاب بالولاية مسؤولية عدم توفر الأمن، وضعف الخدمات خاصة المياه بالداخلية، رغم أن الطالبات يمقن بدفع رسوم الداخلية التي تتجاوز (5) آلاف في السنة الدراسية، وأصيب عدد من الطالبات بحالات إغماء تم نقلهن الى مستشفى القضارف، فيما اعتقلت السُلطات عدداً من الطالبات، وقامت بإطلاق سراحهن.

المجهر

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.