برلماني يطالب بسحب عربات قيادات المجلس واستبدالها بحافلات ترحيل

طالب عضو البرلمان عن حركة الإصلاح الان د. فتح الرحمن فضيل، بسحب عربات قيادات المجلس والاكتفاء بتخصيص عربة لكل من رئيس المجلس ونوابه وتخصيص قيمة العربات الأخرى لشراء حافلات لترحيل النواب، مشيرا الي حضور نواب بالرقشات والمركبات العامة في حين تخصص اكتر من عربة للقيادات.وقال فضيل في تصريح للأحداث نيوز ان هناك معلومات عن استمرار تزويد محطة وقود خاصه بالمجلس الوطني يصل إلى 3 الف لتر أسبوعيا، وأضاف ينبغي ان لاتخصص محطة خاصة بالمجلس لجهة انه امر يتنافى مع روح برلمان الشعب الذي ينبغي عليه أن يشعر به وبازمته وقال ان عضوية المجلس خشم بيوت وأوضح بأنه شخصيا لم يكن له علم بوجود محطة وقود بالمجلس وأخذ المعلومة من الاعلام. وكشف فضيل عن مقترح تقدم به لرئيس المجلس بعدم التمييز بين الأعضاء لافتا الي انه امر يؤثر على رأي البعض ويجعلهم في أبراج عاجيه واشار لمطالبته رئيس المجلس بسحب السيارات المتعددة لنواب الرئيس واللجان والموظفين وتبديلها بعربات ترحيل وقال إن السبب ان رؤساء اللجان ونواب الرئيس لكل واحد أكثر من عربه وهناك موظفين لهم سيارات خاصه ووقود في حين أن كثير من النواب يأتون بالمركبات العامة أو الركشات وأضاف بانه يقدر ظروف

البلد ولايطالب بتوفير سيارات للأعضاء لكنه يطالب بسحب كل السيارات المخصصة للجان وتخصيص عربة لرئيس المجلس ورئيس اللجنة وتحويل المبلغ إلى عربات ترحيل تجوب العاصمة بأقل من ربع الوقود الذي يصرف الان.

الاحداث نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى