في بورتسودان.. أصحاب المركبات يؤجرون “سائقين” لتفادي الانتظار الطويل

لجأ معظم أصحاب المركبات الخاصة ببورتسودان للاستعانة بسائقين يتم تأجيرهم نيابة عن “صاحب المركبة” للوقوف والتحرك في صفوف محطات الوقود ببورتسودان نظير مقابل مادي بين 100 إلى 150ج.
وتتمثل مهمة السائق -الذي استلم قيادة العربة الخاصة – بالانتظار والتحرك في صف المركبات الطويل.
وقال السائق محمد علي محمود لـ(باج نيوز) إن برنامجه اليومي يبدأ بالطواف على محطات الوقود، وبمجرد وصوله يتسابق للاتفاق معه أصحاب المركبات الخاصة مشيراً إلى أن السعر يصل حتى 150 ج، مع تقديم وجبة.
ويتعرف أصحاب المركبات الخاصة على السائقين الخصوصين عبر الاستعانة بعمال وموظفي الورديات في المحطات، ونشط بعض أصحاب الأعمال الحرة في جلب السائقين وحشدهم أمام “طرمبات الوقود” الذين انتعش “سوقهم” حيث قال أحدهم لـ(باج نيوز) إنه يتمنى أن تستمر أزمة الوقود خلال شهر رمضان حتى يتمكن من توفير مورد دخل له ولأسرته.
ويقول السائق عبد الله حسين، إنها ليست مهنة استغلالية، إنما عملٌ شريف وكريم.

باج نيوز

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.