أردوغان والبشير يتفقان على تواريخ جديدة لتنفيذ الاتفاقيات الموقعة

اتفق الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والسوداني عمر البشير، على تواريخ جديدة لتنفيذ الاتفاقيات الموقعة بين البلدين في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

جاء ذلك على لسان وزير خارجية السودان، الدرديري محمد أحمد، بمطار الخرطوم الدولي، اليوم السبت، عقب عودة البشير من إسطنبول إثر مشاركته في القمة الإسلامية الطارئة.

وقال الدرديري: “تم عقد اجتماع ثنائي بين البشير وأردوغان على هامش القمة الإسلامية الطارئة، حول القضايا المشتركة المتعلقة بمتابعة ما تم إنجازه بعد زيارة أردوغان إلى الخرطوم في ديسمبر الماضي”.

وأضاف “كانت فرصة جيدة لاتخاذ عدد من القرارات على مختلف المجالات والاتفاق على مواقيت جديدة للجان المتابعة وأعمالها”.

ولم يذكر الوزير تحديداً هذه التواريخ.

وأشار الدرديري، إلى أنه التقى نظيره التركي مولود جاويش أوغلو، واتفقا على عقد اللجنة الثنائية التركية السودانية “في الأمد قريب”.

وفي ديسمبر 2017، زار أردوغان، السودان، ورافقه 200 من رجال الأعمال الأتراك، ووقع البلدان على هامش الزيارة،21 اتفاقًا في مجالات عديدة.

وشهدت العلاقات السودانية التركية تطوراً ملحوظًا في العقدين الماضيين، وتحديدًا منذ وصول حزب العدالة والتنمية إلى السلطة في تركيا عام 2002، والذي وضع خطة طموح لتعزيز التواصل مع البلدان الإفريقية.

الاناضول

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى