اجتماع مغلق في البرلمان السوداني مع وزير الدفاع بشأن أمور عاجلة

عقد البرلمان السوداني أمس الاثنين 21 مايو/ أيار جلسة مغلقة لمسؤولى وزارة الدفاع.

واستمع المجلس الوطنى “البرلمان” في جلسة مغلقة برئاسة إبراهيم أحمد عمر، رئيس المجلس، إلى إجابات وزارة الدفاع عن “المسألة المستعجلة” المقدمة من أحد النواب حول جبل مرة، حسب وكالة الأنباء السودانية.

وتقدم أحد أعضاء حزب التحرير والعدالة القومي، بسؤال عاجل إلى وزارة الدفاع حول أحداث جبل مرة.

وتجدد القتال في جبل مرة بإقليم دارفور، ما أدى لمواجهات بين القوات الحكومية وقوات حركة “تحرير السودان”.

وأكد اللواء ركن الهادي آدم حامد رئيس لجنة الأمن والدفاع الوطني بالبرلمان، أن ولايات دارفور “خالية من الحركات المسلحة”.

لكنه أشار “لوجود خلايا نائمة للحركات كما في الجامعات التى تقوم ببعض الأعمال لتظهر وجودها ونشاطها”.

وقال الهادى آدم إن وزير الدولة بوزارة الدفاع أجاب على المسألة المستعجلة المقدمة من العضو سهام حسن حسب الله عن حزب التحرير والعدالة القومي حول أحداث جبل مرة بشكل “شافي ومقنع”.

وأضاف أن الوزير “قدم تقريرا مفصلاً للأحداث التي حدثت في نيرتتي من الخلايا النائمة التي تتبع لعبد الواحد محمد نور والتى راح ضحيتها رجل وامرأة”.

وأوضح رئيس لجنة الأمن والدفاع الوطني بالبرلمان أن هناك “قرار رئاسي لوقف إطلاق النار، وقرار جمع السلاح الذي يعطى القوات المسلحة التحرك لجمع السلاح”.

سبوتنك

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.