اتفاق بين الخرطوم والدوحة لإنشاء ميناء جديد بمدينة سواكن

كشفت وزارة النقل والطرق والجسور عن اتفاق بين الخرطوم والدوحة لإنشاء ميناء جديد بمدينة سواكن، تتراوح تكلفته ما بين 500 مليون دولار إلى 4 مليار دولار، ينفذ على ثلاث مرحل اعتباراً من أكتوبر القادم.
وقال وزير النقل والطرق والجسور مكاوي محمد عوض إن المشاورات بشأن الميناء بدأت منذ يونيو 2016م قبيل الأزمة الخليجية، وأوضح خلال رده على، سؤال بشأن الموانئ السودانية بالبحر الأحمر تقدم به، النائب مصطفى مكي العوض، أن الميناء سيكون عن طريق الشراكة التناقصية بين البلدين، وينفذ على 3 مراحل، يتم عبرها إنشاء 25 رصيفاً لاستضافة سفن بحمولات كبرى مما يمكن السودان ليكون معبراً للتجارة الدولية ومنفذاً للقارة الأفريقية.
وبشأن الميناء الجنوبي ببورتسودان “ميناء الحاويات، قال الوزير إن تشغيله انحصر على شركات لوافي الفرنسية، موانئ دبي العالمية الإماراتية، شركة البحر الأحمر السعودية، إضافة إلى شركة فلبينية كانت تدير الميناء منذ 2013م .
ونفى الوزير أي تجاه لتشريد العاملين بالميناء الجنوبي البالغ عددهم 38 ألف عامل، بعد تخصيصه لواحدة من الشركات الأربع، وأكد أن الميناء بعد تطويره سيكون في حاجة إلى عدد إضافي من العمال.
وقال: العطاءات ستدرس عبر لجنة من ثلاثية من وزير نقل سابق وخبراء في اتفاقات المياه من جامعة الخرطوم وشركة موانئ هامبورغ الألمانية الاستشارية، وسيعلن عن الفائز في نهاية شهر مايو الجاري، وأرجع تأخر إعلان العطاء الذي كان مقرراً له يناير الماضي الى أن الدراسات الفنية تتطلب مزيداً من الوقت.

الجريدة

اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.