اختلاس أموال “إفطارات” أطباء بوزارة الصحة

كشف المتحري مساعد شرطة تابع لنيابة الأموال العامة عند مثوله أمام محكمة جرائم الفساد ومخالفات المال العام أمس، في قضية محاكمة مدير مركز التطوير المهني المستمر التابع لوزارة الصحة الاتحادية و(4) أخرين متهمين بخيانة الأمانة في تجاوزات بتصديق فواتير مالية لوجبة إفطار لدورات تدريبية لأطباء بالوزارة حولت لمنفعتهم الخاصة.

وقال المتحري بتاريخ 18/4/2017م أبلغ الشاكي وزارة الصحة الاتحادية وبموجب تقرير أفاد فيه بأن المتهمين استخرجوا فواتير لعمل دورات للأطباء العاملين بوزارة الصحة كوجبات (إفطار) لهم في الدورات التدريبية، بيد أنه اتضح وجود تجاوزات بتصديق مبلغ الوجبات وتحويله لمنفعتهم الخاصة، لافتاً إلى توجيه النيابة تهمة خيانة الامانة للموظف العام من القانون الجنائي في مواجهة المتهمين الأربعة محل البلاغ، موضحاً بأن الشاكي في البلاغ وزارة الصحة الاتحادية ومفوضاً عنها ياسر قرشي إدريس، الذي فوض عن وكيل وزارة الصحة الاتحادية لمباشرة إجراءات البلاغ، في السياق أقر جميع المتهمين بأقوالهم الواردة بيومية التحري أمام المحكمة، منوهاً إلى ان المتهم الاول هو مدير مركز التدريب،المتهم الثاني مشرف خدمات المركز ، المتهم الثالث والرابع والخامس موظفين بالمركز.

وكشف المتحري عند مناقشته بواسطة المحكمة بأن مخالفة المتهم الأول وبالتحري عنه وتعيينه موظفين وعمال بالمركز دون عقد، وأفاد للمحكمة بأن المتهم الثاني يقوم بطلب الفواتير للوجبات لأصحاب مطاعم بحري، مبيناً أن الفواتير من المتهم الثالث التي طلبها من الثاني كانت بالفعل لدورات تدريبية بالمركز بحسب صحيفة الأخبار،نافياً في ذات الوقت تحريه مع المتهمين الرابع والخامس في القضية ومخالفتهما.

ومثل الاتهام عن الحق العام وكيل أول نيابة الأموال العامة أبقراط عبد الله خضر، فيما حددت المحكمة جلسة اليوم لسماع المراجع في القضية.

المصدر : كوش نيوز

تعليقات فيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

الوسوم

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق