مورينيو يدافع عن احتفاله “الغريب”

نفى المدير الفني لفريق تشلسي الإنجليزي، جوزيه مورينيو، تعمده إهانة التشيلي مانويل بيلغريني، المدير الفني لمانشستر سيتي عقب نهاية مباراة الفريقين في الجولة التاسعة من بريميرليغ.
وانتهت المباراة بفوز “البلوز” بهدف قاتل في الثواني الأخيرة، ليحتفل مورينيو مباشرة عقب إطلاق صافرة النهاية بطريقة غريبة، بعدما ركض مسرعا إلى مقاعد المتفرجين الواقعة خلف دكة بدلاء الضيوف، بدلا من التوجه لمصافحة المدير الفني للفريق الزائر.

وأوضح مورينيو ما حدث لموقع “سكاي نيوز” مشيرا إلى أنه ركض للاحتفال مع ابنه الذي يمتلك بطاقة دخول موسمية لمباريات تشلسي، وكان يجلس خلف دكة بدلاء مانشستر سيتي.

وقال البرتغالي المثير للجدل: “أوجه اللوم لإدارة تشلسي لأنني أردت شراء تذاكر موسمية لأبنائي، لكنهم منحوني تذكرة خاصة بمقعد يقع خلف دكة بدلاء الضيوف، أقسم أنني ذهبت إلى هناك للاحتفال مع ابني”.

وأضاف: “إذا لم تصدقوني، أعلن اعتذاري إذا كان ما حدث سبب ضيقا للبعض”.

ورفض بيلغريني، الذي ربطته علاقة متوترة بمورينيو خلال فترة عملهما بالدوري الإسباني، مصافحة مورينيو عقب ذلك، في وقت اعتبر الأخير أنه “ليس في ذلك عدم احترام (..) إن كان (بيلغريني) غاضبا لأنني احتفلت في هذا المكان، فأنا أتقبل الأمر.. ليس ثمة مشكلة”.

بينما قال بيلغريني: “لم أصافحه عقب المباراة، لم أرغب في ذلك، لا أتوقع شيئا مختلفا يبدر منه”.

يشار إلى أن مورينيو يمتلك سجلا حافلا من إثارة الجدل، والمعارك الكلامية مع عدد من مدربي الأندية المنافسة.

1 4620381

 

اسكاي نيوز



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.