مستوردون سعوديون: دخول المواشي السودانية للأسواق يسهم في خفض الأسعار

من المقرر أن تكون شحنة صادر الضأن الحي للسعودية، وصلت مساء أمس إلى ميناء جدة، بعد توقف دام أشهر، إلى ذلك تلقت شعبة مصدري الماشية الحية طلبات استيراد مواشي حية ضأن (حمرية) من دولتي عمان والكويت.

وقال عضو لجنة تسيير الشعبة علاء الدين محمد،. إن الشعبة تلقت طلبات الضأن الحي (الحمري) خاصة، مشيراً إلى أن الحجم يقدر بالآلاف.

وأعلن بعض المستوردين السعوديين، عن وصول أول باخرة مواشي من ميناء سواكن بعد انقطاع دام عدة أشهر، تحمل حوالي خمسة آلاف رأس من الضأن الحي، متوقعين وصولها ليلة أمس، وذلك بحسب بعض وسائل الإعلامية، مشيرين إلى أن وصول المواشي السودانية، يسهم في معادلة الأسعار في أسواق المواشي. إلى ذلك علمت مصادر مطلعة، أن السلطات السعودية أصدرت تعليمات وتوجيهات، لانسياب حركة البضائع عموماً، كما وجهت بنقل المواشي المستوردة مباشرة.

وشدد المصدر صديق حدوب، على إيجابية انسياب صادر الماشية للسوق السعودي، وقال في حديثه بحسب صحيفة السوداني، إنها خطوة جيدة، وتكون محفزة للعمل ورفع معدلات الصادر واستمراره، داعياً لضرورة ضبط (الوراقة) وممارسات الفوضى في القطاع، حتى تتم الاستفادة من سوق الصادر، وأضاف: المصدرون حالياً يواجهون مشكلة ارتفاع تكلفة الأعلاف، وصاروا ينفقون مبالغ طائلة، مشيراً إلى أن هذا الأمر ينعكس سلباً على قدرة المنافسة في الأسواق الخارجية.

وأشار وكيل أحد المصدرين أحمد حمدي، إلى تدشين الصادر أمس الأول، بجانب وجود مشكلات تحيط بالقطاع في الميناء، وقال للمصادر إن المصدرين تفاكروا مع حكومة الولاية في تذليل معوقات الصادر، بتوفير المياه في محجر سواكن والوقود، وزاد بأن الولاية وعدت بمعالجات تسهم في انسياب الصادر، منوهاً إلى أن حكومة الولاية أصدرت توجيهاً بتشكيل لجنة محايدة، ستنظر في كل مشكلات الصادر.

الخرطوم (كوش نيوز)

تعليقات فيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق