العدل والمساواة: مشكلة شرق السودان تحتاج لحزمٍ وحكمة من حمدوك

كشفت حركة العدل والمساواة عن أنّ حلّ مشكلة شرق السودان يحتاج إلى المزيد من الحزم والحكمة من حكومة عبد الله حمدوك، داعيةً جميع الأطراف إلى عدم التعامل بردود الأفعال.

وقال رئيس حركة العدل والمساواة، جبريل إبراهيم، في تدوينة على صفحته الرسمية اليوم”الأربعاء”، إنّ قرار إقالة والي ولاية كسلا يعدّ رضوخًا لضغط وابتزاز طرف أثني معيّن.

وأضاف”إقالة والي ولاية كسلا رضوخًا لضغط وابتزاز طرف أثني معيّن، وفتح لباب ضغوطٍ جديدة من كلّ مكونات الشرق”.

و”الثلاثاء”،أعلنت الحكومة السودانية، إعفاء صالح عمار والي كسلا من منصبه؛ لنزع فتيل نزاع قبلي مستمرّ منذ نحو 3 أشهر.

وفي يوليو الماضي، أدى صالح عمار اليمين الدستورية، واليًا على كسلا المتاخمة لإريتريا، غير أنّه لم يتمكّن من تسلم مهام منصبه، بسبب اندلاع نزاع قبلي أدى إلى مقتل وإصابة العشرات.

المصدر: باج نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى