الإعدام شنقاً لمُغتصب طفلة في شرق دارفور

أصدر قاضي محكمة الطفل الضعين بولاية شرق دارفور أيمن صالح، حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت على المدان بإغتصاب طفلة عمرها (13) عاماً لمخالفته المادة (45/ ب) من قانون الطفل لسنة 2010م. فيما حكم بإبادة المعروضات بعد إنقضاء فترة الإستئناف.

وقال محامي الإتهام عن المجني عليها الهادي محمود الشريف ، إنه تم تقييد بلاغ جنائي ضد شرطي بمحلية أبو جابرة تحت المادة (45/ ب)، حيث اتهم الجاني بإغتصاب طفلة عمرها (13) عاماً، وبعد سماع البيِّنة أدانته محكمة جنايات الضعين برئاسة مولانا أيمن صالح الذي أصدر حكماً بإعدام المدان (ع. م) بالإعدام شنقاً حتى الموت.

وأضاف المحامي بأنه لا مجال للإفلات من العقاب، وشدّد على أنّ قضايا انتهاك حُقُوق الأطفال ومُخالفة قانون الطفل 2010م حقٌ عامٌ لا يُمكن التّنازُل عنه، ولذلك فإنّ الإعدام هو المُناسب لحال المُتّهم الذي يعمل شرطياً.

 

الدار

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى