تصريحات مهمة لسفير السودان في واشنطن

قال سفير السودان بواشنطن السيد نور الدين ساتي في حديثه لبرنامج ( كالآتي) الذي يقدمه الاستاذ عمار شيلا بقناة النيل الازرق قال ان الاجراء المنتظر الآن هو ان يخطر ترامب الكونغرس بقراره رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للارهاب.

وبعد ذلك يحتاج الكونغرس الى مهلة 45 يوم للرد على اخطار ترمب وجرت العادة ان لايرفض الكونغرس مثل هذه القرارات لان المعلومات توفرها الادارة الامريكية فيما يتعلق بمسألة الارهاب وقال السفير ساتي انه بمجرد اخطار الرئيس ترامب للكونغرس بقرار رفع اسم السودان من قائمة الارهاب نعتبر ان الامر انتهى لانه لم يتم رفض قرار من قبل .

واشار سعادة السفير الى ان ترمب سيخطر الكونغرس خلال الايام القادمة بعد التاكد من ان جميع الاموال المطلوبة تم توريدها تماما.

وقال ان هنالك فوائد كبيرة سيجنيها السودان من قرار رفع اسمه من قائمة الارهاب تتمثل في الجوانب المالية والتعامل الطبيعي مع النظام المالي الدولي بالاضافة الى تمكن المواطنين من اجراء تحويلاتهم المالية بشكل طبيعي ممايعزز قيمة الجنيه السوداني مشيرا الى ان الدول المانحة ستبدأ في مشروعات الدعم المالي للسودان واعفاء الديون بجانب ازالة الوصمة الكبيرة من وجه السودان بانه دولة راعية للارهاب.

واوضح سفير السودان بواشنطن ان هنالك عددا من الجهات ساهمت في الوصول لهذا القرار منها الادارة الامريكية صاحبة القدح المعلا في هذا الامر بجانب شركاء السودان الاوروبيين والاقليميين والخليجيين والبنك الدولي وصندوق النقد الدولي والاتحاد الافريقي والاتحاد الاوروبي .

 

الانتباهة

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى