الصحة تحذر من خطورة سرطان الثدي وتكشف عن تفاصيل مقلقة

حذرت وزارة الصحة الاتحادية من خطورة سرطان الثدي واكدت بانه الاول في السودان وانه الاعداد في زيادة كبيرة في وقت كشفت فيه الفراغ من وضع إسترايجية لعلاج سرطان الثدي .

وكشفت مسؤولة الاورام بالوزارةو أستاذة جراحة الثدي بكلية الطب بجامعة النيلين بروفسير عايدة حسين في ورشة تشيخ وعلاج سرطان الثدي الواقع والمستقبل بجامعة النيلين عن تّعرض سيدات اعمارهن أقل من عشرين عاماً للأصابة بسرطان الثدي ،مشيرة الى ان أصغر مريض بسرطان الثدي طفل عمره (١٤) عام مصاب فى كلا الثديين فيما عدّ خبراء ومختصون فى علاج الاورام سرطان الثدي القاتل الثاني للنساء.

مشيرين الى ان الكثير من النساء يضعن وقتاً ذهبياً فى عدم الكشف المبكر، وقالت عايدة ان النساء اللائي يذهبن الى المعالجين التقليدين لمعاجة الاورام أصبن بالتقرح، مشيرة الى ان 20%من الاورام التي تصيب النساء خبيثة وان ال80%الباقية هي عبارة ورم حميد، وأضافت ان هناك دراسة وجدت ان 86%من السودانيين لايمارسون الرياضة وتابعت ان 30%من حالات سرطان الثدي من النساء بسبب عدم ممارسة الرياضة .

من جانبه اكد مدير جامعة النيلين البروفسير محمد الامين احمد اهمية الورشة للوصول لحلول عملية لعلاج وتشخيص المرض مبكراً وتحسين معدلات الشفاء منه ،داعياً المختصون للوصول للمرأة فى المناطق الريفة وان لا نحصر العمل فى العاصمة فقط.

وفى السياق كشفت د.هبة بدرالدين خليل مدير مركز الخلايا الجذعية بجامعة النيلين ،عن وجود فراغات فى التشخيص والعلاج لسرطان الثدي ،مشيرة الى ضرورة مواكبة التطورات العالمية لسد تلك الفراغات . ولفت هبة الى ان العالم بدأ يركز على العلاج الخلوي لتقليل مضاعفات العلاج الكيمائي ،منوهة ان العلاج الخلوي داعم للعلاج.

كوش نيوز

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى