وصية مؤثرة لسودانية عثر على جثتها مع آخرين في صحراء ليبيا

عثرت نيابة الكفرة الابتدائية في ليبيا عن وصية “مؤثرة” كتبتها سيدة سودانية كانت مع مجموعة من المسافرين السودانيين، تم العثور على جثثهم في الصحراء بعد أن تقطعت بهم السبل خلال رحلتهم من السودان إلى ليبيا قرب مدينة الكفرة.

 

وصية السيدة السودانية
وجاء في وصية السيدة السودانية التى نشرتها نيابة الكفرة عبر حسابها على موقع “فيسبوك”، اليوم السبت:”إلى من يجد هذه الورقة، هذا رقم أخي محمد سيف الدين.. أستودعكم الله، وسامحوني أنني لم أصل أمي إليكم، بابا وناصر أحبكما، ادعوا لنا بالرحمة، واهدونا قرآنًا، واعملوا لنا سبيل موية هنا”،وفقا لموقع سبوتنيك بالعربي.

 

الجدير بالذكر، انه في يوم الأربعاء الماضي كان قد ورد إلى مركز شرطة الكفرة بلاغ يفيد بوقوع حادث على بعد 400كيلو متر جنوب شرق مدينة الكفرة.

وعند وصول الشرطة الليبية إلى موقع الحادث تم العثور على المركبة الآلية، وبجانبها عدد من الجثث والملابس والحقائب، وبداخل المركبة وجد 3 أشخاص متوفين.

وأمر عضو النيابة العامة بنقل الجثامين إلى مدينة الكفرة، وهم 3 نساء و 5 رجال، ومن خلال التحقيقات. تبين أن المركبة الآلية كانت متجهة من مدينة الفاشر بدولة السودان إلى مدينة الكفرة.

 

وكان على متن المركبة 21 شخصًا ما بين رجال ونساء وأطفال، وتم العثور على 8 جثث منهم وتم التعرف عليهم من قبل ذويهم. فيما لم يتم العثور على الباقين.

كما تبين من خلال تفتيش المركبة وجود بطاقتين شخصيتين الأولى باسم محمد إمحمد بالقاسم الفقي، والثانية باسم منى إمحمد بالقاسم الفقي.

وحسب السلطات الليبية، فإنه لم يرد أي بلاغ إلى النيابة العامة عن فقدان الأشخاص المذكورين. وما زالت التحقيقات الجارية.

 

وفي السياق ايضا، أعلن مركز الإيواء والترحيل للمهاجرين غير الشرعيين ، عن ترحيل 107 مهاجر غير شرعي من ليبيا إلى السودان.

ومن خلال منشور على صفحته الرسمية بـ”فيس بوك”، أوضح مركز الإيواء أن المهاجرين غير الشرعيين، تم القبض على بعضهم في بعض المدن الليببة بعد دخولهم بطريقة غير شرعية.

والبعض الآخر تم القبض عليه في الصحراء محاولا الدخول إلي الأراضي الليبية، وفقا لـ”ديساب”.

سوق عكاظ

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى