البداية سيلفي والسبب مفاجأة.. زوج يُلقي بزوجته الحامل من أعلى جبل “صور”

ألقى رجل تركي من مدينة “فتحية” التابعة لمحافظة “موغلا”، بزوجته الحامل من أعلى قمة جبلية، بعد أن تَوَجّهَا إليها لالتقاط صورة سيلفي.

وتم القبض على هاكان أيسال (40 عامًا) بتهمة قتله زوجته سمرا أيسال (32 عامًا) وطفلهما الذي لم يولد بعد، أثناء قضائهما عطلة في وادي الفراشة في موغلا التركية.

ونقلًا عن صحيفة “ديلي ميل” البريطانية؛ فقد اتهم “أيسال” بدفع زوجته الحامل في شهرها السابع في ذلك الوقت، من أعلى الجرف؛ حيث لقيت مصرعها هي والطفل على الفور، في يونيو 2018.

وبحسب ما نقله موقع “إرم نيوز” الإماراتي، كان الزوجان يلتقطان الصور معًا عند الجرف حين وقع الحادث؛ فيما يقول ممثلو الادعاء: إن “الحادث كان مدبرًا من قِبَل الزوج، حتى يتمكن من الاستفادة من التأمين الذي حصل عليه قبل وقت قصير من وفاة سمرا”.

ووجهت المحكمة تهمة القتل العمد للزوج؛ حيث قالت إن “هاكان خَطّط لقتل زوجته؛ للحصول على التأمين ضد الحوادث الشخصية عن زوجته، والبالغ 400 ألف ليرة تركية؛ إذ يعد الزوج المستفيد الوحيد منه”.

ويرى الادعاء أن السبب الوحيد وراء جلوس هاكان وزوجته على قمة الجرف مدة 3 ساعات، هو من أجل أن يتأكد من عدم وجود أي شخص آخر حولهما.

ويقول ممثلو الادعاء: إن الزوج بمجرد تأكده من أنه وزوجته وحدهما، دفعها من على الجرف بغية قتلها.

وبيّنت لائحة الاتهام أن هاكان طالب بالتأمين بعد فترة وجيزة من الحادث؛ لكن تم رفض طلبه بعد فتح التحقيق.

وقال شقيق الضحية: “عندما ذهبنا إلى مركز الطب الشرعي للحصول على الجثة، كان هاكان جالسًا في السيارة، ولم يكن يُبدي أي حزن”.

 

602cda66408c4

 

602cda69804a4

 

صحيفة سبق

تعليقات الفيسبوك


اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى