كارثة تحيط ب(8) آلآف مغترب بسبب رسوم فرضتها الموانئ البحرية

تسببت رسوم طائلة فرضتها هيئة الموانئ البحرية فى احتجاجات وسط نحو (8) آلآف مغترب، بسبب رسوم طائلة فرضت على سياراتهم بغرض تقنين اوضاعها .

 

وقالت مجموعة من المغتربين ل(الانتباهة اون لاين) انهم حضروا الى البلاد فى غضون العامين الماضيين واغلبهم احتجزتهم فترة الكورونا مما تسبب فى انهاء عقودات بعضهم وانتهاء اقامات البعض الاخر وذكر المغتربين ان الجمارك كانت قد اصدرت بشأنهم قرارات سمحت بموجبها بتقنين اوضاع مركباتهم وسهلت لهم الاجراءات وامرتهم بحظر المركبات وحجزها فى منطقة قرى وانصاع المغتربون لقرارات الجمارك وتم حظر مركباتهم ومنحهم ارانيك ٣٣.

وبعدها وجهتهم الجمارك للشركة الضامنة وهى شركة المهاجرين ليموزين والتى بدورها قامت باصدار خطابات وفواتير للجمارك وعندما توجه المغتربون للجمارك تفاجأوا برسوم الايصالات التى اودعتها شركة المهاجر والتى ارتفع سعرها من (٣٣) الف جنيه الى مبلغ (٢١٣) الف جنيه وهذا المبلغ بخلاف رسوم الجمارك وهو فوق طاقة المغتربين وكشف عدد منهم انهم توجهوا للشركة وعندما استفسروا الشركة عن تلك الرسوم اخطرتهم الشركة بانها رسوم هيئة الموانئ البحرية واشار المغتربون بانهم جميعا سبق وان دفعوا رسوم لهيئة الموانئ البحرية بلغت (٥٤٠) ريال سعودى عبارة عن رسوم موانئ .

 

وكانت هيئة الموانئ قد رفعت رسومها الى (٧٠٠%) وطالب المغتربون رئيس مجلس الوزراء بالتدخل وخفض تلك الرسوم التى اعتبروها غير عادلة وتضر بمصالحهم .

الانتباهة


اضغط هنا للإنضمام لمجموعة الواتسب

اضغط هنا لبقية مجموعات الواتسب


كوثر مصطفى

محرر بشبكة سودافاكس الإخبارية ، الشبكة الاولى في متابعة الأحداث والتغطيات

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.