ثمرات: شركات الإتصالات والبنوك تعمل بجهد لتنفيذ التغطية الشاملة وتحقيق الشمول المالي

كشفت إدارة برنامج ثمرات عن اختلاف برنامج دعم الأسر السودانية (ثمرات) عن العديد من البرامج من حيث عدد المستهدفين والرقعة الجغرافية التي يغطيها وانه لتحقيق أهدافه يعمل على تفعيل الشركات مع القطاع العام والخاص من أجل الوصول لجميع المستهدفين.

وأوضحت إدارة برنامج ثمرات في تعميم صحفي أن الشركات تعمل بجهد دؤوب من أجل العمل على تنفيذ التغطية الشاملة لكل المناطق والمساهمة في تطوير برامج الدفع الإلكتروني وتحقيق الشمول المالي والتحول الرقمي التي تعتبر من أهم الأهداف التي يسعى برنامج ثمرات إلى تحقيقها.

واشار التعميم الصحفي الى ان بعض الوسائط تناقلت في الأيام الماضية خبراً منسوباً إلى إدارة برنامج ثمرات يشير إلى أن بعض شركات الاتصالات تعمل بمستوى دون المطلوب في تنفيذ عمليات الدفع الإلكتروني في تطبيقاتها وإجراءاتها مما أدى لتأخر عمليات الدفع للمواطنين.

وابان التعميم انه ومما يستوجب التوضيح من إدارة برنامج ثمرات أن بعض هذه الشركات كانت بصدد إجراء بعض التطوير والترتيبات التقنية في مجال خدمات الدفع الألكتروني لمقابلة النقلة النوعية والسريعة التي يتطلبها برنامج ثمرات وقد تسببت تلك الترتيبات في تأخير كبير في عمليات الدفع للمواطنين في الوقت المحدد وكان لابد من التعامل بكل شفافية ووضوح بهذا الخصوص.

ويعمل برنامج ثمرات بحسب التعميم الصحفي بصورة جادة مع شركات الاتصالات من أجل تقديم خدمات مالية ترقى لمستوى طموح المواطن السوداني وتيسر حصوله على الدعم في كل ولايات السودان المختلفة بإستحداث وسائل دفع تلائم طبيعة كل منطقة حسب البنى التحتية المتوفرة بها، كما تعتبر الشراكة مابين برنامج ثمرات وشركات الإتصالات من أهم الشراكات التي يعتمد عليها البرنامج في توصيل الدعم المالي لعدد كبير من الأسر السودانية .

ويقدم برنامج ثمرات شكره وتقديره للمجهودات المقدرة التي تبذلها الشركات والبنوك في عملية الدفع وإيصال الدعم المالي ويتطلع البرنامج للمزيد من التطوير في البنية التحتية في الأجهزة المصرفية والخدمات المالية أجل الحرص علي وصول الدعم الي جميع الأسر المستهدفة بالبرنامج في وقته.

سونا



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.