مصانع : المضاربات في الفول وراء ارتفاع الزيوت بالخرطوم

سودافاكس _تشهد الزيوت زيادة كبيرة في الاسعار، وعزا بعض التجار ومختصون في المجال الارتفاع بسبب المضاربات في اسعار الفول الخام وتخزينه .

 

وقال المدير التنفيذي لمصنع التضامن ناصر الحاج في حديثه لـ(السوداني) إن زيادة الاسعار بسبب تخزين الفول الخام والمضاربات في الاسعارمن قبل نافذين يمتلكون كميات من النقود اضافة الى ارتفاع تكاليف انتاج المصانع ، مشيرا الى أن 80% من مصانع الزيوت خارج الخدمة .

واكد الأمين العام لشعبة الحبوب الزيتية لـ(السوداني) أن العامل الرئيس لارتفاع اسعار الزيوت هو المضاربات التي تحدث في محصول الفول الخام و تخزينه واصبحت المصانع غير قادرة على شرائه لتصنيع الزيوت اضافة لارتفاع التكاليف والرسوم الحكومية ، كاشفة عن تقلص عدد مقدر من مصانع الزيوت العاملة بالسودان لـ (3) من جملة (261) مصنع ،مبينة أن سعر خام الفول قفز الى (550) الف جنيه للطن بدلا عن (440) الف جنيه واوضحت ارتفاع السعر ادى الى تراجع نسبة انتاج المصانع .

وقال رئيس تجار الجملة بسوق ام درمان فتح الله حبيب الله تراجع نسبة انتاج الفول كخام ادى الى ارتفاع اسعار الزيوت بالاسواق اضافة الى ارتفاع تكاليف الانتاج ، مبينا ان سعر جركانة زيت الفول عبوة (36) رطل قفزت من (14) الى (17) الف جنيه .

وقال تاجر تجزئة بالخرطوم إن زيادة اسعار الزيوت سببها الترحيل من تجار الجملة ، واوضح إن تجار الجملة يشكون ايضا من ارتفاع الاسعار من المصنع نتيجة لتأثرها بتكاليف الانتاج وارتفاع الرسوم والجبايات وزيادة اسعار الوقود مما ادى الى ضعف انتاج المصانع.

 



اضغط هنا للإنضمام للواتسب او هنا


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.