قائد ميليشيا ليبية يبدي استعداده للكشف عن قبر القذافي.. بشرط!

أكد زعيم ميليشيا ليبية “صلاح بادي”، قائد ما يسمى “لواء الصمود”، استعداده للكشف عن قبر الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، مشيرا إلى أنه دفنه مع آخرين بأيديهم بعد أن غسلوه وكفنوه.

شرط الإفصاح عن مكان المقبرة

وبحسب “العربية”، قال بادي الذي يعتبر أحد المشاركين في دفن العقيد خلال حوار عبر “كلوب هاوس”، إنه “مستعد للكشف عن المكان الذي دفن فيه جثمان القذافي بعد مقتله في 20 أكتوبر عام 2011، إثر معركة دامية في مدينة سرت مسقط رأسه”؛ إلا أنه اشترط “الاتفاق مع الأعيان والمدن الليبية”، من أجل الكشف عن مكان القبر.

كواليس لحظة الدفن

وكشف بادي بعض كواليس تلك اللحظات، قائلا إنه “لم يدفنه بمفرده، بل كانت هناك مجموعة أخرى شاركته في الغسل والتكفين بينهم الشيخ خالد تنتوش”.

وأوضح أنهم حين ” انتهوا من دفنه جاء وفد من سرت، يريد جثمان معمر، فطلبوا في المقابل جثمان عمر المحيشي” أحد المناوئين للعقيد الليبي الراحل.

يذكر أنه لا يزال مكان قبر القذافي غير معروف رغم مرور 10 سنوات على مقتله، فيما يطالب بعض الليبيين من أنصاره بضرورة الكشف عن موقع دفنه تزامناً مع احتفال أنصار النظام السابق بالذكرى الـ52 لـ”ثورة الفاتح من سبتمبر”.

المرصد



اضغط هنا للإنضمام للواتسب او هنا


اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.