سماعات سامسونغ “بدز 2”.. نظرة عن قرب

سودافاكس _ إلى جانب سماعة الرأس اللاسلكية “سامسونغ غلاكسي بدز برو” (Galaxy Buds Pro) قدمت الشركة الكورية الجنوبية الموديل الأساسي “غلاكسي بدز2” (Galaxy Buds 2) الذي يأتي بحجم أصغر ووزن أقل، ويشتمل على نفس مجموعة الوظائف تقريبا المتوافرة في الإصدار الفاخر.

ويبدو الجزء الخارجي من جسم سماعة الرأس اللاسلكية باللون الأبيض، في حين يزهو الجزء الداخلي باللون البنفسجي أو الزيتوني أو الرمادي الداكن (الجرافيت) أو الأبيض اللامع، وتجمع السماعة في تصميمها الجديد بين شكل الكُلى والدمعة، وبغض النظر عن ثقبي الميكروفون فإن السطح يبدو أملس وبشكل أنيق.

وأوضحت سامسونغ وفق الجزيرة نت أن فترة تشغيل البطارية تمتد إلى 5 إلى 3 ساعات عند إجراء الاتصالات الهاتفية أو 5 ساعات عند الاستماع إلى الموسيقى، مع تفعيل وظيفة إلغاء الضوضاء الفعالة “إيه إن سي” (ANC).

وتوفر البطارية الاحتياطية الموجودة في علبة الشحن إمكانية تشغيل سماعة الرأس اللاسلكية حتى 15 ساعة أخرى، وتزيد مدة التشغيل عند تعطيل وظيفة إلغاء الضوضاء، ويتم إعادة شحن البطارية عن طريق منفذ “يو إس بي سي” (USBC) مع دعم وظيفة الشحن اللاسلكي، ويصدح الصوت بواسطة مشغلات ثنائية الاتجاه تم تطويرها من خلال التعاون شركة مع “إيه كيه جي” (AKG).

وهذه بعض من العمليات التي تقوم بها “غلاكسي بدز2”:

الاتصال
عند اقتران هذه السماعة بهواتف سامسونغ تظهر عبارة “قم بتشغيل سماعة الرأس واتبع التعليمات التي تظهر على الشاشة”.

وبالنسبة للهواتف الذكية الأخرى المزودة بنظام التشغيل “غوغل أندرويد” (Google Android) فإنه يلزم تثبيت تطبيق سامسونغ، وقد أظهرت نتائج الاختبار أيضا اقتران سماعة الرأس اللاسلكية من سامسونغ بدون أية مشكلات مع الأجهزة الجوالة المزودة بنظام أبل “آي أو إس” (ios).

راحة الاستعمال
تمتاز سماعة الرأس اللاسلكية الجديدة من سامسونغ بوزنها الخفيف، الذي لا يتعدى 5 غرامات لكل أذن، ويتم ارتداؤها بشكل مريح في الأذن.

وعلى الرغم من أن الموديل الأساسي “غلاكسي بدز2” يستقر بإحكام في الأذن ولا توجد قناة لمعادل الضغط، فإن تأثير انسداد الأذن يكون محدودا للغاية.

الاستخدام
يتم استخدام سماعة الرأس اللاسلكية الجديدة بسلاسة عن طريق النقر أو الضغط أو الضغط المستمر على السطح الحساس للمس بسدادة الأذن، ولكي يتم استخدام سماعة الرأس اللاسلكية بصورة صحيحة، ويحتاج المستخدم إلى التعود بعض الشيء حيث يشعر بالإزعاج عندما يتم النقر على السطح الحساس للمس في البداية، ويمكن للمستخدم حسب الرغبة تحديد أوامر تحكم أخرى عن طريق تطبيق “سامسونغ وارابل” (Wearable).

الصوت
ينعم المستخدم بانطباع رائع في البداية عندما تكون سماعة الرأس اللاسلكية مقترنة بجهاز سامسونغ، ويصدح الصوت بشكل فائق النقاء، ويتجلى ذلك بوضوح مع خدمات بث الموسيقى فائقة النقاء “إتش دي” (HD) والملفات المضغوطة بدون فقدان الجودة، ومع الاستعمال المستمر يتأكد الانطباع بأن سدادة الأذن رائعة.

وتظهر جودة سماعة الرأس اللاسلكية “غلاكسي بدز2” مع الأغنيات الحديثة والقديمة أيضا، ولكنها تفتقر إلى تأثيرات الصوت المحيطي المجسم الافتراضي “دي 3” (3D) ولا يتم تغيير الصوت اعتمادا على موضع المستمع، ويمكن إجراء المكالمات الهاتفية بواسطة سماعة الرأس اللاسلكية “غلاكسي بدز2” الجديدة بصورة جيدة للغاية.

وتدعم سماعة الرأس اللاسلكية “غلاكسي بدز2” الجديدة المساعد الصوتي سامسونغ “بيكسباي” (Bixby) حيث يمكن للمستخدم التحكم في بعض الوظائف عن طريق الأوامر الصوتية.

تقنية إلغاء الضوضاء
تزخر سماعة الرأس الجديدة بوظيفة إلغاء الضوضاء الفعالة، وتعمل بصورة جيدة في إخفاء الضجيج المزعج، بدءا من نقرات الكتابة على لوحات المفاتيح في المكاتب الكبيرة ووصولا إلى ضجيج القطارات المسرعة والقطرات المتساقطة من الصنابير، وتشتمل باقة التجهيزات التقنية على اثنين من الميكروفونات التي تقوم بالتقاط الضوضاء المحيطة وفلترتها.

وضع الإيقاف التلقائي
يتم إيقاف تشغيل الموسيقى تلقائيا عندما يتم خلع سماعة الرأس من الأذن.

الضوضاء المحيطة
في وضع التشغيل هذا يتم تمرير الأصوات المحيطة بالمستخدم لكي يتم إدراك العالم الخارجي، وتعمل هذه الوظيفة بصورة جيدة، وتظهر إمكانيات سماعة الرأس “غلاكسي بدز2” مع أجهزة سامسونغ وأجهزة أندرويد الأخرى المزودة بتطبيق سامسونغ وارابل، ولكن عند استعمالها مع الأجهزة الجوالة المزودة بنظام آبل “آي أو إس” فإنها تعمل عن طريق اتصال البلوتوث بدون الإعدادات الإضافية.



انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

انضم لقروب الواتسب - اضغط هنا

   

اترك رد وناقش الاخرين

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.